شهد كورنيش الغدير بسيهات صباح اليوم الثلاثاء 24/5/ 1438هـ مهرجان المرسم الحر و التشجير بمناسبة اسبوع الشجرة الأربعون ” الشجرة حياتنا ” بالشراكة بين مكتب التعليم بحافظة القطيف ممثلة بوحدة النشاط بالمكتب و حملة سيهات جميلة و بلديتي القطيف وسيهات وعدد من الإدارات الحكومية ذات الصلة ، شارك فيها أكثر من 60 مدرسة و 50 كشافاً من مفوضية قطاع القطيف من المرحلة الابتدائية والمتوسطة بواقع أكثر من 300 طالب شاركوا بفعالية المرسم الحر . وخلاله دشن مساعد مدير مكتب التعليم للشؤون التعليمية علي بن عبد الله الشهري نيابة عن مدير مكتب التعليم غرس الأشجار كما جال على المدارس المشاركة بالفعالية ابدى خلالها إعجابه بالعديد من اللواحات الفنية التي ابدعت فيها أنامل طلاب القطاع . ومن جانبه قال مدير وحدة النشاط بمكتب تعليم القطيف خالد بن فهد السعود أن هذه المناسبة مستمرة طول حياة الإنسان لما لها من قيمة تربوية و بيئية وأردف قائلاً هذه السنة أقيمت هذه الفعالية لأول مرة بكورنيش سيهات بالشركة مع حملة سيهات جميلة والدوائر الحكومية ذات الصلة وتهدف هذه الفعالية لأشعار الأفراد بأهمية الشجرة وفوائدها في حياتنا . وفي ختام الفعالية قدم مساعد مدير المكتب و مدير وحدة النشاط و أعضاء الحملة الهدايا على الطلاب المشاركين بهذه الفعالية . ومن جهة أخرى وبمناسبة أسبوع الشجرة الأربعون دشن مدير مكتب التعليم بمحافظة القطيف عبد الكريم بن عبد الله العليط بحضور مسؤولي بلدية القطيف و أعضاء المجلس البلدي وعدد من الجهات الحكومية الآخرى صباح اليوم الثلاثاء فعاليات أسبوع الشجرة تحت شعار ” الشجرة حياتنا ” تم خلالها غرس الشتلات و الورود بهذه المناسبة السنوية التي ترعاها وحدة النشاط بمكتب التعليم بمحافظة القطيف بالشراكة مع بلدية القطيف ” إدارة الحدائق و التشجير ” وتهدف هذه الفعالية لزيادة المساحات الخضراء داخل المدن و المناطق السكنية والمناطق القاحلة والجافة وذلك عن طريق غرس المئات من الشجيرات التي تناسب البيئة المحلية .

سامي المرزوق

اللجنة الإعلامية  وحدة النشاط