نظراً لحرص مدرسة البحتري المتوسطة على تنشيط التوعية الصحية والوقاية من بعض الأمراض فقد انصب جانب هام من النشاط والتوعية الصحية بالمدرسة على تفعيل برنامج الوقاية من هشاشة العظام ( داء الماسية، ترقق العظام ، وهن العظام ) التي ستساهم إلى حد بعيد في زيادة حجم الوعي الصحي ، وتزامنا مع فعاليات اليوم العالمي لمكافحة مرض هشاشة العظام ، وهي حالة ضعف أو نقص في كثافة العظام والتي تؤدي إلى هشاشتها وسهولة كسرها ، وتحتوي العظام على معادن مثل : الكالسيوم والفسفور والتي تساعد على بقاء العظام كثيفة وقوية وهذا المرض الذي ينهش أجسامنا بصمت مريب ، وإن مرض هشاشة العظام يصيب الإنسان كلما تقدم به العمر ويؤدي إلى ترقق العظم وهشاشته مما يؤدي إلى سهولة كسره .
فقد انطلقت فعاليات هذه الحملة الوطنية لمكافحة هذا المرض عبر توعية الشرائح المصابة والمعرضة بماهيته وأساليب الوقاية منه ، وكذلك أنجع الوسائل العلاجية له ، وذلك من خلال تناول كمية مناسبة من الأغذية المفيدة من مشتقات الحليب والألبان التي تقوية العظام والحفاظ عليها من الترقق، و ممارسة التمارين الرياضيّة بشكل مستمرّ لفائدتها الكبيرة في تقوية وبناء العظام، وكذلك التعرض إلى أشعت الشمس بشكل يومي .
وتحت شعار ”حصن عظامك“ فقد تم عقد محاضرة بالمدرسة عن الوقاية من هشاشة العظام وكانت هادفة بالدرجة الأولى إلى التوعية حول مخاطر هذا المرض، وضرورة القيام بالفحوص المتخصصة بشأنه ، وجدولة أهم فعاليات علاجه والوقاية منه ، وذلك عبر آليات تنفيذ مدروسة بعناية فائقة من قبل العديد من المختصين لتحقيق الأهداف المرسومة من هذه الحملة لتوعوية المقدمة من وزارة الصحة .