عطاء بن أبي رباح" تستقبل طلابها ببرنامج حافل
انتظم طلاب مدرسة عطاء بن أبي رباح المتوسطة بالقطيف، انتظموا في باكورة صباح يوم الأحد الثاني من شهر محرم الحرام 1441هـ، مع انطلاق العام الدراسي الجديد.
وألقى قائد المدرسة الأستاذ زكريا آل عيسى كلمة رحَّب فيها بزملائه المعلمين وبأبنائه الطلاب، متمنيًا لهم عامًا دراسيًا موفقًا، وقال: إن مدرسة عطاء متميزة بكم، ولا نقبل إلا أن نكون في الصفوف المتقدمة عبر الإنجازات التي يحققها الطلاب ليرفعوا به شأنهم ويُعلوا به اسم مدرستهم.

وعلى صعيد آخر، خُصِّص برنامج مستقل لاستقبال الطلاب القادمين من المرحلة الابتدائية، أعدَّ فقراته الأساتذة: منير الضامن (المرشد الطلابي) ومحمد السنونة وشاكر العبد العال وحسين الغريب ولؤي الصادق؛ مبتدئين باختبار عام تشخيصي لتحديد مستويات الطلاب تمهيدًا لتوزيعهم على فصولهم بصورة متوازنة، ثم تناولوا وجبة الإفطار، بعدها توجهوا للصالة الرياضية، ليبدؤوا مسابقات رياضية متنوعة شملت الألعاب التالية: الكراسي، القفز بالأكياس وتفجير البالونات وجمع النقود الورقية وتنطيط الكرة ولبس القميص الرياضي والسير بواسطة اليدين والرجلين بالمقلوب وترتيب الأكواب ولعبة إدخال الحلقات، وفي نهاية المسابقات وزَّع قائد المدرسة الجوائز على الفائزين وسط ابتهاج وفرحة بانت على وجوه أبنائنا الطلاب. بعدها استلم كل طالب كتبه الدراسية ليعود في اليوم التالي وقد تهيأ لبداية عام دراسي ملؤه الجد والاجتهاد.