لم تفارق الابتسامة (21) موهوباً بالصف الثالث في مدرسة مؤتة المتوسطة بالقطيف
وهم يتابعون بدقة مشروع تصميم إشارة ضوئية بلوح الأردوينو (Arduino) وكيف كانت الإضاءة تتنقل بين الالوان: الأخضر والأصفر والأحمر
كان ذلك في الورشة التدريبية التي استضافتها مدرسة دار الحكمة الثانوية بالقطيف ودامت ساعتان متواصلتان وقدمها معلم الموهوبين (متخصص بالحاسب الآلي) /محمد علي المبشر لموهوبي مؤتة وحملت عنوان:
ما هو الأردوينو ؟
وقد استمتع الموهوبون أولاً بالاطلاع على الإمكانيات والأدوات التي يحتويها مقر فاب لاب دار الحكمة والذي أنشأته وجهزته بالكامل وزارة التعليم كأحد مرافق المدرسة المميزة فهو يُعد أحد (6) مقرات فاب لاب تم افتتاحها بمدارس تعليم البنين بالشرقية.
بعدها استهل الأستاذ/ المبشر بورشته والتي بدأها بعرض لمحة موجزة عن تاريخ الأردوينو
ثم شرح القطع الاساسية الخاصة بلوح الأردوينو ووظيفة كل منها وطريقة تركيب الدارة الكهربائية بالشكل الصحيح. تلا ذلك شرح آلية تطبيق مشروع الاشارة الضوئية وكيفية البرمجة واستخدام الكودات ودلالة كلاً منها.
ووضع الطالب/ محسن ال زمزم (ثاني ثانوي)
البصمة الاخيرة للورشة من خلال استعراضه لأنواع ووظائف الحساسات المختلفة وقطع الدينامو عند الشروع بتصميم مشاريع أردوينو ذات مستويات أعلى ومنه الدينامو بحركة 180 ْ أو 360 ْ.
وقد كان في استقبال الطلاب الموهوبين عند وصولهم مدرسة دار الحكمة المرشد الطلابي/ حسين آل شيف ورائد النشاط/رائد السنان
حيث بدأ برنامج الزيارة بورشة الأردوينو ثم محاضرة عن نظام المقررات قدّمها المرشد الطلابي/ آل شيف تلتها جولة للتعريف بجميع إمكانات المدرسة ومرافقها بدءاً بصالة الطابور الصباحي ومروراً بغرف الإدارة والمعلمين وانتهاءاً بمعامل الكيمياء والفيزياء والحاسب الآلي.
وقد رافق الطلاب الموهوبين في هذه الزيارة والتي استمرت قرابة الثلاث ساعات:
معلم الموهوبين/ غسان الشيوخ
والذي علق على الزيارة بقوله:
كانت فرصة ثمينة لأن يتعرف الطلاب على مدرسة دار الحكمة عن قرب بجميع امكاناتها البشرية والمادية
فهي تُعد من إحدى المدارس الرائدة والمنارات المضيئة بسماء محافظة القطيف.
كان حقاً لقاءاً مثمراً ومفيداً لأحبتي الموهوبين وأسعى فيه لتهيئتهم نفسياً للمرحلة الثانوية.
وبشأن انطباع الطلاب الموهوبين عن الزيارة بادر الموهوب / جاسم محمد الحميد وهو يهم بالخروج من البوابة الرئيسة بقوله:
(أستاذ..دار الحكمة مكسب لأي طالب ينتسب إليها).. قالها الحميد باسماً.
وأضاف الموهوب/ حيدر سعيد آل درويش: سمعت الكثير عن تميز ثانوية دار الحكمة وما لمسته كان أروع وأجمل.
وفِي الختام تم تقديم كلمة شكر لقائد المدرسة/ عصام الشماسي وللمعلم/ محمد المبشر على حفاوة الاستقبال وحُسْن التنظيم وروعة برنامج الزيارة.

الجدير بالذكر بأنَّ طلاب فصل الموهوبين بمدرسة مؤتة المتوسطة بالقطيف يستعدون لاحقاً للقيام بزيارة مماثلة إلى مدرسة النجاح الثانوية ضمن خطة لزيارة بعض المدارس المميزة وصاحبة الإنجازات على مستوى محافظة القطيف والمملكة بوجه عام