اختتم المعرض الفني “كراتين الخطيب” فعالياته في مدرسة الخطيب البغدادي الثانوية، والذي تم افتتاحه برعاية مدير مكتب تعليم القطيف الأستاذ عبدالكريم بن عبدالله العليط، وذلك صباح يوم الاثنين ٢٨ من شهر ربيع الأول، الموافق ٢٥ نوفمبر الجاري، وقد استمر لمدة أربعة أيام.
وأشاد “العليط” بالمعرض وما تضمنه من أعمال نوعية جاذبة للطاقات الإبداعية، مشيرًا إلى أن المعرض فرصة ذهبية لاكتشاف المواهب وتشجيعها، وتحفيزها، وصقلها، لتكون مبدعة.
جدير بالذكر أن فكرة المعرض كانت شراكة بين النشاط الطلابي بالمدرسة، وبين جماعة الكارتون التي يرأسها الفنان ماهر عاشور، في مركز الخدمة الاجتماعية بالقطيف، وكان من أبراز أهداف المعرض اكتشاف مواهب الطلاب، من خلال زيارتهم، وتقصيهم.
62عملًا فنيًا كانت كافية أن تجذب زوار معرض «كراتين الخطيب»، خاصة أنه تم بمشاركة 14 فنانًا من جميع مناطق المملكة، بالإضافة إلى فنانة إسبانية شاركوا فتية أعلنوا شغفهم بالرسم، وخاصة فن الكارتون.
ولفت المعرض أنظار الحضور للأعمال التي برزها الفنانون للتعابير المتنوعة من الرسومات المتحركة الخيالية والواقعية الساخرة والمتبسمة لفنيات الحركة والظل الخادعة للعيان.
ضم المعرض خمسة أركان: “الجاليري” وهو معرض الرسومات، و”تحدي الكارتون” وفيه مسابقة رسم الكارتون، و”ورشة كراتين” ومن خلالها يبتكر كل شاب شخصيته الكارتونية، و”الرسم المباشر” وهو عبارة عن رسم مباشر لقيادات تعليمية، و”ارسم صوتي” وفيه رسم للغة الإشارة، كما اشتمل على 62 عملًا تنوعت، وتعددت بقالب فكاهي ممتع، جذب الزائرين، كما ضم بين أركانه ورشة عمل تفاعلية لتعليم مهارات، وأساسيات، هذا الفن الذي يشهد إقبالًا كبيرًا حيث بلغ عدد زوار المعرض حوالي 1000 زائر من مختلف مدارس المحافظة.