خالد السنان ـ تعليم القطيف

اختتم يوم الأربعاء 5 شعبان 1440هـ، المعرض الصحي الأول تحت شعار «صحتي جودة حياتي» الذي نظمه قسم الصحة المدرسية بمكتب تعليم القطيف لمدة ثلاثة أيام، بحضور مساعدة مدير عام التعليم للشؤون التعليمية بالمنطقة الشرقية فهد بن محمد الغفيلي، ومساعد الشؤون المدرسية بمكتب تعليم القطيف عبد الله بن علي القرني، ومساعد مدير إدارة الشؤون الصحية المدرسية محمد بن عبدالرحمن الزهراني، ورئيس قسم الصحة المدرسية بالمكتب محمد بن عبد الواحد آل حريز وعدد من قادة والمشرفين التربويين وقادة المدارس والمرشدين الصحيين، وذلك في مقر مدرسة الملاحة الثانوية بالقطيف.

وأوضح مشرف الصحية المدرسية بتعليم القطيف عبد المحسن بن صالح آل خضر، أن المعرض هدف إلى تعزيز التربية الصحية ورفع الوعي الصحي لدى المجتمعات المدرسية، وتبادل الخبرات ونشر ثقافة التربية الصحية، والعمل على تحسين درجة الجودة في الخدمات والبرامج الصحية المقدمة في الميدان التربوي لبناء جيلٍ واعٍ يحمل على أكتافه بناء الوطن لتحقيق رؤية 2030.

من جهته، أوضح المشرف العام على المعرض صادق بن منصور العسيف، أن المعرض قد شهد إقبالاً واسعًا جذب فيه أكثر من 1200 زائرًا، مبينًا أن إقامة مثل هذه البرامج يعزز الدور التوعوي والتثقيفي وغرس أنماط السلوك الصحي السليم بين طلاب المدارس وسائر أفراد المجتمع.

بدوره أعرب قائد المدرسة عبد الله بن محمد علي السنان، عن سعادته باحتضان فعاليات المعرض، موكدًا أنه حقق أهدافه المرجوة، موضحاً أهمية مثل هذه البرامج والأنشطةوالتي أسهمت في التوعية الصحية ورفع مستوى التثقيف، وختم واعدًا بتقديم المزيد؛ موجهًا الشكر لجميع الجهات التي شاركت في إنجاح المعرض.

يذكر أن المعرض احتوى على 16 ركنًا، عكست الاهتمام بالجانب الصحي وهدفت للارتقاء بالوعي الصحي وغراس أنماط سلوكية سليمة.