خالد السنان ـ تصوير: سامي آل مرزوق ـ تعليم القطيف

كرّم مساعد مدير مكتب التعليم للشؤون التعليمية بالقطيف علي بن عبد الله الشهري، بحضور المساعد للشؤون المدرسية عبد الله بن علي القرني، المدربين ورواد النشاط الطلابي وعدد من القيادات المدرسية الذين ساهموا في انجاح تفعيل برنامج الدورات التدريبية لطلاب المدارس والتى أقيمت خلال العام الدراسي الفصل الدراسي الثاني للعام 1439/ 1440هـ.

جاء ذلك خلال الذي نظمته وحدة النشاط الطلابي بالمكتب يوم الأثنين 3 شعبان 1440هـ في مقر قاعة المناسبات بالمكتب.

واستهل رئيس وحدة النشاط الطلابي "السعود" الحفل بكلمة، ثمّن فيها الجهود والتسهيلات التي قدمها مكتب تعليم القطيف لإتمام البرنامج التدريبي للطلاب والتي احدثت فارقًا ايجابيًا وحققت الأهداف المرجوة في اكساب الطلاب عددًا من المعارف والمفاهيم، مشيدًا بزملاءه وطاقم الفريق في الوحدة، وختم موجهًا شكره للمدربين وقادة المدارس التي احتصنت الدورات.

من جهته اثنى الشهري على الجهود التي قام بها الزملاء في وحدة النشاط الطلابي في نشر الثقافة بين الطلاب من خلال تنفيذ عدد من البرامج النوعية والتي تلامس احتياجاتهم، كما ثمّن جهود الوحدة وقادة المدارس والمدربين من المعلمين ورواد النشاط الطلابي، مؤكدًا أهمية تنفيذ مثل هذه البرامج والدورات لابناءنا الطلاب لما تمثله من أهميه في تعزيز السلوك وصقل وبناء القدرات الشخصية ورفع مستوى الثقة بالنفس.

بدوره أشاد المساعد المدرسي "القرني" بالبرامج التدريبية التي استهدفت الطلاب، داعيًا إلى استمراريتها وذلك لصقل المهارات وتنمية القيم في كافة الاتجاهات وبما يواكب التطور بهدف التنمية المستدامة وتحقيق رؤية المملكة 2030 والتي سيكون له أبلغ الأثر في واقع الميدان التعليمي.

وفى ختام اللقاء قام المساعد التعليمي الشهري بمعية المساعد المدرسي القرني بتسليم الشهادات للمتدربين، مثمنين جهود الجميع وسائلين لهم التوفيق والسداد، والتقطت الصور التذكارية معهم.

حضر التكريم مشرف النشاط الطلابي محمد العمري، ومشرف النشاط الطلابي سامي آل مرزوق، ومنسق البرامج التدريبية حسين آل جبر.