خالد السنان ـ تصوير: صلاح آل اعبادي ـ تعليم القطيف

كرّم مدير مكتب التعليم بمحافظة القطيف، عبد الكريم بن عبد الله العليط، يوم الأربعاء 3 رمضان 1440هـ، عددًا من الشركاء والمتعاونين مع وحدة الصحة المدرسية، وذلك نظير مساهمتهم في إنجاح وتفعيل برامج الوحدة خلال العام الدراسي 1439/ 1440هـ.

جاء ذلك خلال الحفل الختامي الذي نظمته الوحدة بمقر قاعة المناسبات بالمكتب، بحضور المساعد للشؤون التعليمية علي بن عبد الله الشهري والمساعد للشؤون المدرسية عبد الله بن علي القرني، ورئيس وحدة الصحة المدرسية محمد بن عبد الواحد آل حريز.

وبدأ الحفل بكلمة للمساعد المدرسي "القرني"، مثمنًا جهود الجميع في إنجاح البرامج والمبادرات التي أقيمت خلال العام الدراسي، مؤكدًا أهمية برامج الصحة المدرسية في تعزيز صحة النشء في المجتمع المدرسي، لما لها من دور كبير في الجوانب الوقائية، وذلك بتحسين البيئة المدرسية، والاهتمام بما يقدم للطلاب.

وقال إن الصحة المدرسية تسعى بجميع الطرق المتاحة لإيجاد نظام صحي يعزز الاهتمام بصحة الطلاب في مجتمعاتهم المدرسية، وصولًا إلى شرائح المجتمع المختلفة من النواحي الوقائية والصحية المستدامة.

من جانبه، أشاد مدير المكتب بجهود الجميع على صعيد الأفراد واللجان، والتي ساهمت في إعداد البرامج الصحية التوعوية والتثقيفية المتنوعة، والإشراف على تنفيذها في المدارس والمواقع الأخرى؛ بهدف الارتقاء بالجوانب المعرفية، وغرس السلوك الصحي السليم بين الطلاب، مما يحقق رؤية المملكة 2030.

وامتدح "العليط" جهود الوحدة، ووصفها بالمفخرة لما تميزت به هذا العام بتنفيذ العديد من المناشط وتمثيل تعليم القطيف خير تمثيل على مستوى المنطقة الشرقية والوزارة، ليظل اسم مكتب القطيف حاضرًا في جميع المحافل والمناسبات.

وفي ختام الحفل، تم توزيع الدروع التذكارية على المكرمين، كما تم التقاط الصور التذكارية.