خالد السنان ـ تصوير: سامي آل مرزوق

رعى مدير مكتب التعليم بمحافظة القطيف عبدالكريم بن عبدالله العليط، يوم الأربعاء ٥ محرم ١٤٤١هـ، اللقاء الدوري للأمن والسلامة

في مقر المكتب، بحضور رئيس قسم الطوارئ بإدارة الأمن والسلامة المدرسية، عبدالله بن علي الحربي، والمساعد للشؤون التعليمية علي بن عبدالله الشهري والمساعد للشؤون المدرسية عبدالله بن علي القرني.

وشهد اللقاء كل من رئيس القيادة المدرسية عبدالله بن سالم الشهري، ورئيس وحدة شؤون المعلمين أحمد بن حامد الغامدي، ورئيس وحدة المتابعة محمد بن حمد الخالدي، ومشرف القيادة المدرسية طارق سليمان السليمان، ومشرف القيادة المدرسية عبدالعزيز بن محمد الغامدي، ورئيس وحدة الأمن والسلامة جعفر بن عبدالله الجبيلي ومشرف الأمن والسلامة محمد بن إبراهيم آل رضي.

وفي البداية رحب مدير المكتب العليط برئيس قسم الطوارئ الحربي، الذي استعرض كل ما من شأنه توفير وسائل السلامة لأبنائنا الطلاب داخل المدارس والمنشآت التعليمية والمحافظة على الأرواح والممتلكات، وذلك من خلال ثلاثة محاور رئيسية، وهي؛ أمن المدارس، والسلامة المدرسية، والأزمات والكوارث.

وشدد الحربي على رفع مستوى الأداء لدى منسوبي الأمن والسلامة وقادة المدارس، وذلك لمواكبة رؤية الوطن 2030 وتطوير العمل بما يحقق أعلى مستويات الأمن والسلامة في مدارسنا من خلال إطلاق برامج التدريب لمبادرة تحسين وسائل الأمن والسلامة في المباني المدرسية، مختتمًا بالإشادة بالأعمال والخطط والبرامج المميزة للسلامة في مكتب تعليم القطيف.

وتطرق اللقاء لمناقشة استمارة تقييم الأمن والسلامة والتي تضمنت السجلات، والأمن والسلامة العامة، وخطط الإخلاء الافتراضية ومخارج الطوارئ، وتوفير وسائل الإطفاء وأجهزة الإنذار.