خالد السنان ـ تصوير سامي آل مرزوق ـ تعليم القطيف 

رعى محافظ القطيف المكلف فلاح بن سلمان الخالدي، يوم الإثنين 30 جمادى الآخرة 1441هـ، حفل التفوق الـ22 الذي نظمته لجنة المناسبات التعليمية والعلاقات بمكتب التعليم بمحافظة القطيف، بحضور ، ومدير مكتب التعليم بالمحافظة عبد الكريم بن عبد الله العليط والمساعد للشؤون التعليمية علي بن عبدالله الشهري والمساعد للشؤون المدرسية عبد الله بن علي القرني، وعدد من مديري الإدارات الحكومية ومنسوبي التعليم بالمنطقة، وأولياء أمور الطلاب المتفوقين والطالبات المتفوقات، وذلك في قصر الغانم للمناسبات.

وبدأ الحفل الذي قدمه ميثم بن عبد الله آل توفيق، بتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم، رتلها الطالب علي بن حسين الصفار، بعد ذلك ألقى مدير مكتب تعليم القطيف عبدالكريم بن عبدالله العليط كلمة هنأ فيها الطلبة المتفوقين، أعرب فيها عن سعادته برعاية محافظ القطيف حفل التفوق ومشاركته أبناءه فرحتهم، مشيداً بالدعم الذي يحظى به التعليم من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظهما الله - والمتابعة الدائمة والمستمرة من سمو أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود، ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، مثمنًا النهضة التعليمية التي تعيشها المملكة والإنجازات التي تتحقق، واختتم بتوجيه شكره للداعمين والرعاة، وللجنة المناسبات التعليمية بالمكتب. 

وانطلقت زفة الطلاب والطالبات المتفوقين، والبالغ عددهم 782 طالباً وطالبة، تلا ذلك عرض أوبريت التفوق "سواعد وطن" من تأليف الكاتب علي المصطفى والذي شارك فيه نخبة من الطلاب المتميزين، والذي تضمن أربع لوحات حملت اسم، الرسول، والتربية والأسرة، والمعلم، والوطن.

صاحب ذلك تقديم عرض مرئي لفيلم عن مسيرة التفوق على مدى 21 عاماً للنسخ السابقة.

بدوره، ألقى راعي الحفل محافظ القطيف المكلف كلمة، هنأ فيها الكوكبة من أبناء وبنات الوطن  المتفوقين والمتفوقات، مثمنًا دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود للتعليم كونه الأساس في ارتقاء الدولة، ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، ولمنسوبي مكتب التعليم بمحافظة القطيف.

تخلل الحفل وقفة ولمسة وفاء بتكريم المدراء السابقين لمكتب تعليم القطيف وهم محمود عبد القادر تيم، وعلي بسان الزهراني، وجبير مفضي المليحان، وطارق سيلمان السليمان، وعبد الله محمد الفارس ومؤسس لجنة المناسبات التعليمية والعلاقات العامة محمد بن علوي الدعلوج، تقديرًا لجهودهم.

وفي ختام الحفل، كرّم الخالدي المتفوقين والداعمين، بعدها قدّم مدير مكتب تعليم القطيف العليط درعاً تذكارية لمحافظ القطيف المكلف، والتقطت الصور التذكارية.